التاريخ: 2015-9-2 مشاهدات: 1580

يعد متحف الإمام الحسين (عليه السلام) من بين أهم المشاهد الجديدة التي افتتحها العتبة الحسينية المقدسة والذي يحوي على الكثير من المقتنيات والتحف القديمة التي أهداها الملوك والأمراء والمحبّون إلى مرقده على مدى الأزمان، والتي كانت محفوظة في خزائن سرية سرقت بعضها في أوقات مختلفة وما تبقى منها تم عرضه في المتحف.


ويقع المتحف في الطابق الثاني من الصحن الحسيني وقريباً من باب القبلة، وحين دخولك إليه ترى عموداً فخارياً طويلاً مشابهاً للأعمدة الاثني عشر الموجودة في المرقد، وتم تصميمه من قبل مسؤول المتحف الفنان علاء ضياء الدين وهو متكسر من الوسط ويرتكز على كرستالة كروية بقطر 7 سم؛ وقد كتب عليها (يا حسين) وفيها نوع من الفن الممزوج بالفلسفة، بينما ترى على جانبك الأيسر شاشة كبيرة على شكل موقد من الجمر الأحمر وقد كتب عليها أسماء سارقي الإمام الحسين.


وأقيم المتحف في قاعة كبيرة مقسمة إلى قواطع خشبية وقد طليت جميعها بتدريجات اللون الأخضر مع الأبيض في إشارة إلى حياة الإمام الحسين وصفائها، وهنالك تجد الكثير من التحف الرائعة من الخزفيات والأختام والدلال والأبواب والسجّاد والسيوف والبنادق والقلائد والمجوهرات والأواني المختلفة وبعض الرموز على شكل كفوف مقطوعة وشمس ومنائر وهي مصنوعة من الذهب والفضة الخالصين، وأغلب هذه المقتنيات قد أهديت إلى الإمام الحسين من قبل الولاة والقادة العظام الذين زاروا كربلاء على مدى سنين طويلة.